قصر توب كابي.. أهم معالم تركيا التاريخية

2021-11-16 10:30:00
TOPKAPI SARAYI

قصر توب كابي أو "الباب العالي" باللغة العربية, يُعتبر أحد أشهر المعالم التاريخية في مدينة إسطنبول التركية. ويقع في قلب مركز المدينة القديمة. تم بناؤه عام 1459 بأمر من السلطان العثماني محمد الثاني المعروف تارخيا بالسلطان "الفاتح" لتمكنه من دخول القسطنطينة التي استعصت لقرون على السلاطين من قبله. وكانت مدينة القسطنطينية (إسطنبول) مركز الحكم البيزنطي آنذاك وأحد أهم المدن في العالم القديم. 

بقي قصر توب كابي مركزا لإقامة السلاطين العثمانيين مدة أربعة قرون. وقد بدأ القصر منذ القرن السابع عشر يفقد أهميته نتيجة لتفضيل السلاطين السكن في القصور الجديدة المبنية على الطراز الحديث, إلا أن القصر ظل إلى اليوم محافظا على قيمته المعنوية والتاريخية.

ويُذكر أن قصر توب كابي قد تم توسيعه وترميمه على مر العصور, خاصةً بعد زلزال عام 1509, وحريق عام 1665 ميلادي.

وبالرغم من كون القصر متواضعا من الناحية المعمارية وخاليا من مظاهر البزخ والترف, ما زال يستقطب آلاف السياح إليه سنويا, بعد أن تم تحويله بموجب قرار اتخذته الحكومة التركية عقب سقوط الدولة العثمانية عام 1923 إلى متحف.

يحوي القصر بعض الآثار الإسلامية مثل بردة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم وسيفه, وآثار أخرى تعود للدولة العثماينة. ويتألف من أربعة أفنية كبيرة ومئات الغرف وعدد من المباني ومن مساجد ومطابخ وغيره.

وكانت اليونسكو قد أدرجت قصر توب كابي ضمن المعالم المنتمية للمناطق التاريخية في إسطنبول. وفي عام 1985 أصبح موقعا للتراث العالمي. 

ويُصف القصر بأنه أحد أفضل الأمثلة على التنوع الثقافي في الدولة العثمانية. 

تحرير: شركة ريم للسياحة
قلم: بشر شبيب